زميل ما بعد الدّكتوراه زمالة فاطمة المرنيسي 

زميل ما بعد الدّكتوراه زمالة فاطمة المرنيسي

نال سيميناه أسفاو درجة الدّكتوراه في الدّراسات السّياسية من جامعة كيب تاون. كانت أطروحته بعنوان "الشّباب والحضر في أديس أبابا: نحو تاريخ شعبي للثّورة الإثيوبية عام 1974، من "الخمسينيات إلى 1974"، والتي تتناول الرّابط بين الحراك الاجتماعي -الثّقافي، وتشكيل أفراد المجتمع والثّورة الأثيوبية.  تغطي أبحاث ومنشورات أسفاو موضوعات تتراوح بين التّاريخ الاجتماعي والثّقافي، والوعي السّياسي، والمصطلحات الثّورية، وتشكّل الوعي الاجتماعي- السّياسي للشّباب، ونمو المدن، والتّوسّع الحضري في إثيوبيا في القرن العشرين.

بصفته زميل ما بعد الدّكتوراه في معهد إفريقيا ويسعى أسفاو لمواصلة بحثه حول العلاقة بين العمليات الثّقافية وتشكيل أفراد المجتمع. من خلال دراسة التّشكيلات الاجتماعية والثّقافية اليومية للشّباب في أديس أبابا بين الخمسينيات وعام 1974، وكذلك من خلال استنطاق "الأرشيف"، مثل الوثائق الموسيقية والأدبية، التي لم يتم استكشافها حتى الآن، في دراسة تاريخ النّضال السّياسي الجّذري، يسعى عمله إلى إعادة صياغة الرّوايات عن الثّورة الإثيوبية من خلال الذّهاب إلى ما هو أبعد من دراسة نشاط الحركة الطّلابية.
يشغل أسفاو حاليًا وظيفة محاضر وباحث في معهد الدّراسات الأثيوبية في جامعة أديس ابابا. بالإضافة إلى ممارسته الفكرية كأكاديمي، يتمتّع أسفاو بسنوات عديدة من الخبرة في المجالات غير الأكاديمية، حيث يساهم بمقالات الرّأي في الصّحف الشّعبية حول السّياسة والتّاريخ الإثيوبي، ويشارك في البرامج الإذاعية والتّلفزيونية.